أكرم القصاص

محمود عبدالراضى

سيدة المزرعة..من الحب للدم بالريف الأوروبي

السبت، 28 مايو 2022 11:52 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الجريمة التي دارت تفاصيلها في إحدى المزارع بمنطقة الريف الأوروبي بالشيخ زايد بالجيزة، شغلت الرأي العام، وحجزت مساحات كبيرة على منصات التواصل الاجتماعي، لا سيما في ظل وجود عدد كبير من الضحايا، وكونهم من أسرة واحدة، وبينهم طفلين.

تساؤلات كثيرة عن الجريمة قفزت على السطح بعد الإعلان عنها، لكن الشرطة بادرت بالقبض على القاتل قبل أن يمر 24 ساعة على الجريمة، بعد أداء احترافي لرجال المباحث بالجيزة بقيادة اللواءين مدحت فارس وعاصم أبو الخير، ورجال المباحث بالشيخ زايد وأكتوبر بقيادة العقيد محمد ربيع.

"سيدة" لم يتخطى عمرها الـ 24 سنة كانت كلمة السر في المذبحة البشعة، التي راح ضحيتها 5 أشخاص بينهم أطفال في عمر الزهور، حيث جرت علاقة عاطفية بينها والقاتل، تسربت أنباء عنها لمسامع الأب الذي قرر الانتقام من المتهم الذي استعان به لمساعدته في زراعة الأراضي قبل عدة شهور من الآن.

حاول الأب الانتقام من العامل، إلا أن الأخير أفلت منه ونجح في قتل والد محبوبته، ولم يكتفي بذلك، وإنما قتلها أيضا برفقة شقيقتها، وعندما شعر طفلين بالحادث تخلص منهما القاتل، خوفا من الفضيحة لأنهما يعرفان القاتل جيدًا.

بأعصاب هادئة، جمع القاتل متعلقاته، من جوار الجثث الخمسة، وتحرك بسرعة من مسرح الجريمة نحو أقرب موقف سيارات، حيث هرب نحو الجنوب وصولا لمحافظة سوهاج، إلا أن تحريات المباحث أشارت إليه، فتم توجيه حملة أمنية له نجحت في ضبطه معترفا بجريمته، ليسدل الستار على هذه الجريمة البشعة، وليكون الردع حاضرا.

 

 




الموضوعات المتعلقة


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة