أكرم القصاص

محمود عبدالراضى

محمد هاني يلعب..الجماهير تهتف لـ"أكرم توفيق"

الأحد، 08 مايو 2022 10:56 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

مكسب كبير حققه الأهلي، أمس، في مباراة قوية أمام فريق وفاق سطيف الجزائري، حيث صال وجال لاعبو الأهلي بإستاد السلام، وفرضوا سيطرتهم، منذ انطلاق صافرة الحكم وحتى نهاية المباراة، وأمطروا شباك الضيف بأربعة أهداف كانت قابلة للزيادة.

ظهر بعض اللاعبين بمستوى فني مرتفع، على رأسهم الحارس الاسطوري محمد الشناوي، و"حمدي فتحي وتاو وحسين الشحات وأحمد عبد القادر وطاهر محمد طاهر"، بينما مازال أداء بعض اللاعبين يمثل علامات استفهام كبيرة.

محمد هاني الذي أُتيحت له كل الفرص، مازال يقدم أداء فني أقل من الضعيف، فلا تخرج منه عريضة واحدة متقنة، ويفقد الكرة بسهولة، ويتفوق عليه الخصم باستمرار، ورغم مشاركته أساسيا في جميع المباريات، إلا أن الجماهير مازالت تهتف باسم أكرم توفيق، وكلما أهدر "هاني" الفرص، صاحوا و"لا يوم من يومك يا أكرم".

نفس الأمر ينطبق على "محمد أفشة" الذي يظهر حائرا تائها في كل المباريات، يقدم أداء فني سيء ويفقد الكرة بسهولة، ولا يقدم أي حلول لزملائه، ولا أحدثك هنا عن " لويس ميكيسوني " الذي يمثل تبديلا لا قيمة له، فلا يقدم شيء في الملعب، ويفقد الكرة بسهولة ويهدر الفرص السهلة، و"محمد شريف"، رغم احرازه هدفا لكن مازال أدائه باهتا.

الأهلي رغم اقترابه من السمراء الافريقية، لكنه يحتاج لثورة تصحيح وتعديل، حتى يتخلص من بعض اللاعبين الذين يمثلون عبء على الفريق واستفزازا لجماهيره العريضة، فضلًا عن ضرورة منح الفرصة لآخرين مثل محمد محمود ومحمود متولي وعمار حمدي فور عودته، والاستفادة من قطاع الناشئين الذي يضم مواهب أفضل بكثير من لويس ميكيسوني.

 

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة