أكرم القصاص

محمود عبدالراضى

أزمة عرين الأهلي

الإثنين، 27 يونيو 2022 11:13 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا شك أن "عرين الأهلي" مثل عدد من المراكز الهامة في الفريق يعاني أزمة كبيرة، في ظل تراجع المستوى الفني الواضح لحارس القلعة الحمراء "محمد الشناوي"، والتعامل بغرور شديد مع بعض الكرات، الأمر الذي يكلف الفريق الكثير، وهو ما تكرر في مباراتي "بيراميدز" بالكأس أمس والدوري العام الماضي.

تراجع المستوى الفني لـ"الشناوي" تؤكده الأرقام، حيث استقبل عددا كبير من الأهداف مقارنة بالعام الماضي، وبات غير قادرا على التعامل مع كثير من الكرات، مما هدد رحلة الفريق في حصد البطولات، كان أبرزها ضياع البطولة الافريقية بسبب هدفين كان في الإمكان أن يتصدى لهما حارس مرمى متوسط المستوى.

يبدو أن "الشناوي" المتراجع فنيًا، يستغل أزمة "علي لطفي" غير الجاهز فنيا، ومن ثم يؤدي الأول في المباريات بأداء باهت، وتكرر أخطاؤه، الأمر الذي يستلزم تدخل عاجل من الإدارة لحسم هذا الأمر.

الأفضل حاليا، التعاقد مع حارس جديد، والاستغناء عن "علي لطفي"، ليجد "الشناوي" بديلا قويًا يهدد عرشه، ويجعله يقظا باستمرار، ويبدو أن الاسمين الأقرب "محمد أبو جبل، ومحمود جاد"، فالأخير صغير السن، وبات حارسا بارعا، والأول لديه بعض المشاكل الإدارية مع الزمالك واقترب عقده على الانتهاء، حيث وصلت العلاقة بين "أبو جبل" مع مسؤولي القلعة البيضاء إلى طريق مسدود، مع انتهاء تعاقده مع الفريق الأبيض بنهاية الموسم الجاري، ورفض اللاعب للتجديد، وفي الوقت نفسه قرر مجلس إدارة الزمالك إحالة محمد أبو جبل للتحقيق، لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء رفضه الجلوس احتياطياً في لقاء القمة.

تكرار تجربة "نادر السيد" مع "عصام الحضري"، لا مناص عنها، حتى يتوهج "الشناوي" من جديد، ويزود عن مرماه بشكل أفضل، فتحركوا قبل فوات الأوان.

 

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة