أكرم القصاص

أحمد حسن

بيت الوطن.. والمصريين بالخارج

الخميس، 09 يونيو 2022 11:21 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استطاع أن يكون مشروع بيت الوطن خلال سنوات قليلة حلقة الوصل الحقيقية بين المصريين بالخارج وبلدهم الأم مصر، حيث وفر هذا المشروع فرصة حقيقية لكافة العاملين بالخارج بمختلف فئاتهم أيضا للحصول على وحدة سكنية مناسبة أو قطعة أرض، فالحكومة ممثلة في وزارة الإسكان استطاعت أن تطور من فكرها في كل مرحلة جديدة تقدم على طرحها من مشروع بيت الوطن، فالمشروع في مراحلة الأولى اقتصر على طرح أراضى بموقع متميز وبأسعار لا تختلف كثيرا عن الأسعار التي تطرحها للمصريين بالداخل، ولكن ما يفرق عن الداخل هو تحصيل قيمة تلك الأراضي بالدولار وليس الجنيه المصرى، حتى يكون هناك مورد حقيقي للعملة الأجنبية لمصر بالإضافة للمصادر الأخرى.

8 مراحل متتالية أعلنت عنها وزارة الإسكان في مشروع بيت الوطن للمصريين بالخارج، استطاعت أن تجذب عشرات الالاف من المقيمين بالخارج، وتجعلهم ينتظرون الإعلان عن مرحلة جديدة بشغف كبير، نظرا لما حققته المراحل السابقة من إشباع احتياج حقيقي لهؤلاء المواطنين والمتمثلة في الحاجة لسكن أو قطعة أرض لإنشاء عليها العقار الذى يحلم به، العقار الذى اغترب سنوات من أجل توفير سكن مناسب له ولأسرته، وما جعل هذا المشروع أكثر جذبا هو الموقع المميز للأراضى أو المشروعات السكنية المميزة سواء مشروعات جنه أو دار مصر أو سكن مصر أو المشروعات داخل مدن الجيل الرابع.

مزايا أخرى يتمتع بها هذا المشروع الأكبر في تاريخ الوزارة والموجه لفئة المصريين بالخارج، من بين تلك المزايا أيضا، هو أن هذا المشروع أنقذ المقيمين بالخارج من استغلال بعض الشركات العقارية والشركات الخاصة التي كانت تسعى للربح بصورة كبيرة من خلال استغلال حلم هؤلاء المواطنين في الحصول على شقة العمر التي اغترب من أجلها، هذا المشروع على مدار 8 سنوات متتالية تم طرح 8 مراحل شملت أكثر من 22 ألف قطعة أرض في مدن عديدة أبرزها الشيخ زايد والقاهرة الجديدة، ودمياط الجديدة، وعدد من المدن الأخرى، بخلاف ما يزيد عن 8 الاف وحدة سكنية في مختلف المشروعات المملوكة لوزارة الإسكان، ولعل ما يميز المرحلة الأخيرة، هو تضمنها وحدات في العاصمة الإدارية الجديدة، والعلمين الجديدة، والمنصورة الجديدة، ومشروع مثلث ماسبيرو، ومشروع صوارى الذى يقع في قلب القاهرة، كما لم تقتصر المرحلة الثامنة على طرح وحدات وأراضى بل شملت طرح مقابر أيضا.

وبعد هذا المشروع أحد الأدوات والاليات التى لجأت اليها الحكومة للتعبير عن أن مصر حريصة على الربط بين أبنائها فى الداخل والخارج، كما كانت الحكومة حريصة على الاستجابة لكافة مطالب هؤلاء المواطنين وهو ما يفسر الإقدام على طرح عدة مراحل متتالية فضلا عن المراحل التكميلية.

ومنذ نحو 3 سنوات ماضية، حرصت وزارة الإسكان ممثلة في صندوق الإسكان الاجتماعى على طرح مرحلة من مشروع الإسكان الاجتماعى الموجه لمحدودى الدخل، للمقيمين بالخارج من الفئات الأقل دخلا مثل العمال والسائقين وأصحاب المهن الحرة، وذلك في لفتة إنسانية لتوفير وحدات لهؤلاء المواطنين الذين أجبرتهم الظروف الاقتصادية على الاغتراب من أجل العيش وتوفير حياه مناسبة لهم ولأسرهم، وطبقا لقانون الإسكان الاجتماعى فهو يمنع المقيم في الخارج من الاستفادة بوحدات المشروع نظرا لمحل الإقامة، وهو ما حرصت عليه مى عبد الحميد رئيس صندوق الإسكان الاجتماعى على تخصيص مرحلة كاملة لهؤلاء وتوجييها لهم فقط لتوفير الفرصة  لهم.

مشروع بيت الوطن هو عبارة عن مشروع تحقيق الأحلام للمصريين بالخارج، ونقطة الوصل بينهم وبين مصر، ورسالة لهم بأن مصر لا تنسى أبنائها.

 

 

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة