أزمة رغيف العيش تضرب كوبا بسبب نقص القمح.. والأمم المتحدة تحذر من حرب نووية وأزمة غذاء.. فيديو

الجمعة، 23 سبتمبر 2022 12:00 ص
أزمة رغيف العيش تضرب كوبا بسبب نقص القمح.. والأمم المتحدة تحذر من حرب نووية وأزمة غذاء.. فيديو محمد جمال
كتب محمد جمال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بث تلفزيون اليوم السابع تغطية إخبارية جديدة من برنامج خارج الحدود، من إعداد وتقديم محمد جمال المغربى، حيث استعرضت التغطية أخر مستجدات الحرب الروسية الأوكرانية، فمع إعلان الرئيس الروسى فلاديمير بوتين التعبئة الجزئية للجيش، وإجراء استفتاء فى عدة مناطق أوكرانية للانضمام لروسيا مثل منطقة زابوريجيا وخيرسون بالإضافة إلى لوجانسك ودونيتسك، انتشرت مخاوف من استخدام الجيش الروسى السلاح النووي في الحرب ضد أوكرانيا، خاصة بعد انسحاب الجيش الروسى من مناطق نجح في السيطرة عليها منذ بداية الحرب، وأكدت السلطات الأوكرانية، أن استفتاء روسيا في الأقاليم الانفصالية تقضى على فرص الحل الدبلوماسي.

أكد السكرتير العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، أن فكرة الصراع النووي المحتمل تعد أمرا غير مقبول.

وطالب جوتيريش جميع الدول التي تمتلك أسلحة نووية الالتزام بعدم استخدامها والقضاء الكامل عليها، وأكد جوتيريش أن أى ضم لأراضي دولة من قبل دولة أخرى ناتج عن استخدام القوة أو التهديد هو انتهاك لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وأوضح جوتيريش إلى أن الموقف سيزداد سوءا عند اقتراب فصل الشتاء وتناقص إمدادات الغاز والكهرباء، مؤكدا أن الصراع سيتسبب في تفاقم أزمة الغذاء والتمويل والطاقة وهو ما سيدفع ملايين الأشخاص إلى المزيد من الفقر والجوع وتعطيل عجلة التنمية.

كما أشارت التغطية إلى تحذير منظمة الأغذية والزراعة وبرنامج الغذاء العالمي، من أزمة غذاء كبيرة تضرب 19 بؤرة جوع ساخنة حول العالم.

وأكدت المنظمة أن عدد الأشخاص الذين يواجهون انعداما حادا للأمن الغذائى يرتفع بشكل كبير في جميع أنحاء العالم، وأشارت المنظمة إلى أن الظروف المناخية ووباء كورونا وأزمة الحرب الروسية الأوكرانية تسببت في تدهور اقتصادى غيرمسبوق في العديد من دول العالم .
ودعا التقرير إلى اتخاذ إجراءات إنسانية عاجلة لإنقاذ الأرواح وسبل العيش ومنع المجاعة خاصة في منطقة القرن الإفريقي والتي تعد أحد البؤر الساخنة والتي تعانى من أزمة غذاء كبيرة.

بدوره أكد المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي، إلى أن الصومال تواجه اليوم أزمة كبيرة بعد انعدام سقوط  الأمطار للمرة الخامسة على التوالي ليؤدى ذلك لاستمرار الجفاف حتى عام 2023.

كما توقع التقرير أن يواجه ما يصل إلى 970 ألف شخص جوعا كارثيا يصل لمرحلة الانعدام الغذائي، وقال التقرير إن جمهورية الكونغو الديمقراطية وهايتي وكينيا ومنطقة الساحل والسودان وسوريا لا تزال في وضع مقلق للغاية مع تدهور الأوضاع  الاقتصادية.

ومن كوبا
 

واستعرضت التغطية أزمة رغيف العيش فى كوبا والطوابير الطويلة من النساء والأمهات والرجال للحصول على رغيف العيش بسبب أزمة الخبز التى تعانى منها البلاد خاصة بعد تقييد الحكومة الكوبية بيعه فى المخابز فى ظل نقص كبير فى الدقيق.

وقالت صحيفة "كوبانو" إن الحصار الذى تفرضه الولايات المتحدة الامريكية وعدم وجود عمالة كافية للعمل بأجور مخفضة فى المطاحن الكوبية أبرز الأسباب التى أدت إلى أزمة الخبز فى البلاد.

وقامت الحكومة الكوبية بتقييد بيع الخبز بسبب نقص القمح، وتم وضع حد لشراء الخبز بقيمة 20 بيزو للفرد.

وأشارت الصحيفة إلى أن كوبا تستورد القمح من الخارج ثم تقوم بتحويله فيما بعد إلى دقيق فى المطاحن الكوبية.

 كما أشار مسئولون في الحكومة الكوبية إلى أن كوبا تحتاج إلى 3 سفن من القمح شهريا لتلبية طلبها من الدقيق، ولكنها لم تتلق سوى سفينة واحدة أو اثنين فى الشهر.

ومن كوستاريكا

أعرب معهد القهوة الكوستاريكى عن قلقه بشأن زيادة وجود الصدأ في مناطق زراعة البن وتأثيره على إنتاج الحبوب.

وأشارت صحيفة "مومينتال" الكوستاريكية إلى أن الصدأ الذى ظهر على محصول البن هو مرض تسببه إحدى الفطريات والتي تؤدى الى إضعاف النباتات وتجعل الأوراق تتساقط قبل أن ينضج المحصول ، وهو ما أثار مخاوف منتجى البن من نقص كبير فى إنتاج البن مثلما حدث في أزمة الصدأ التى حدثت عام 2012، حيث أثر المرض حينها على 60% من المناطق المخصصة لزراعة البن.

ومن كوستاريكا إلى أوروبا

خفضت الصناعات الأوروبية استخدام الغاز بشكل مكثف وصلت إلى نسبة 30% مقارنة بالعام الماضى، وذلك نتيجة أزمة الطاقة التى تعانى منها القارة العجوز بسبب الحرب الروسية الأوكرانية، ووقف امدادات الغاز الروسية لأوروبا.

وقال رئيس إحدى الشركات الفرنسية، إن "خفض استهلاك الغاز اخبار جيدة لتوفيره ولكن أيضا أخبار سيئة للصناعة الأوروبية، وأشار إلى أن السبب هو أن بعض الشركات توقف نشاطها فى الوقت الحالى لأن أسعار الطاقة الحالية لا يمكن أن تجعلها مربحة.

وننتقل معكم إلى اليابان
 

تستعد اليابان لإقامة الجنازة الرسمية لرئيس الوزراء اليابانى السابق، شينزو آبى، والتى من المقرر إقامتها فى 27 سبتمبر الجارى، وأعلنت الشرطة اليابانية أنه سيتم إغلاق أجزاء كبيرة من الطرق السريعة وبعض الطرق الأخرى وسط المدينة لمدة 9 ساعات، حيث إنه من المتوقع حضور آلاف المشيعيين - من بينهم شخصيات أجنبية بارزة - للجنازة التى ستقام فى قاعة "نيبون بودوكان" للمناسبات الرسمية.

ومن اليابان إلى دراسة جديدة لجامعة دورهام البريطانية
 

كشف باحثون فى جامعة "دورهام" البريطانية إلى أن الأجنة فى الرحم يتفاعلون بشكل إيجابى مع الطعام الذى تأكلة أمهاتهم فيبتسمون من بعض الأطعمة، ويبكون من أطعمة أخرى، وقام الباحثون بأخذ موجات فوق صوتية رباعية الأبعاد لـ100 امرأة حامل، بعد 20 دقيقة من تناول الجزر وأخرى بالكرنب، ووجدوا أن الأجنة التى تناولت أمهاتها الجزر تبتسم بعد ذلك بوقت قصير، أما النساء التي تناولت الكرنب أظهرت أن الأطفال يبكون، لتعتبر تلك الدراسة هى الأولى فى العالم التى تبحث فى كيفية تفاعل الأجنة مع التذوق والشم قبل ولادتهم.





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة