أكرم القصاص

دراسة: التحالف الوطنى تجسيد للعمل التنموى الجماعى فى الوصول للأكثر استحقاقا

الأربعاء، 25 يناير 2023 02:00 ص
دراسة: التحالف الوطنى تجسيد للعمل التنموى الجماعى فى الوصول للأكثر استحقاقا التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي
كتبت إيمان علي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
استهل التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي العام الجديد بمزيد من الأنشطة المجتمعية الداعمة للفئات الأكثر احتياجا، وذلك بإطلاق أكبر مبادرة إطعام فى مصر تحت عنوان "خيرك سابق"، لتقديم الدعم الغذائى لـ 5 ملايين أسرة على مدار العام، وغيرها من التحركات، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بأهمية تكاتف الجهود لدعم الشرائح الأولى بالرعاية ومواجهة آثار الأزمة العالمية.
 
وذكرت دراسة للمركز المصري للفكر والدراسات أن المبادرات التي أطلقها التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي والكيانات المنضوية تحت لوائه، جسدت أهمية العمل التنموي الجماعي والتشاركي في الوصول إلى المواطنين الأكثر استحقاقًا واحتياجًا للتدخلات الاجتماعية، بالإضافة إلى تحديد الخدمات التي يحتاجونها بدقة، ومن ثم توفير هذه الاحتياجات والخدمات والإسهام في الانتقال من المبادرات الاجتماعية والإنسانية فحسب إلى التنمية الشاملة.
 
وذكرت أن مؤسسات المجتمع المدني المصري تمتلك كوادر ميدانية وفنية وإدارية مؤهلة بشكل جيد تستطيع تقديم الخدمات بسرعة وبكفاءة عالية، بالإضافة إلى القدرة على الوصول إلى الأسر والفئات المستهدفة، وتقديم الخدمات المجتمعية على كافة المستويات.
 
وعلى مستوى المحور الاجتماعي، فقد ذكرت الدراسة أنه قد تم توفير السكن لـ 54 ألف مواطن عبر منازل جديدة وتأهيل منازل قائمة، و25 مليون مواطن في ملف الغذاء، و20 مليون مواطن في ملف المساعدات الاجتماعية، من خلال تدشين بعض المبادرات مثل مبادرة “ازرع”، والتي تستهدف إلى تمكين صغار المزارعين والتوسع في الزراعة، حيث تم استهداف 100 ألف مزارع لإنتاج محصول القمح بإجمالى إنتاجية 3.3 ملايين إردب.
 
ذلك علاوة على عمل قوافل "ستر وعافية"، وتقدم هذه القوافل مجموعة من التدخلات المختلفة، مثل: توزيع مواد غذائية وبطاطين ضمن حملة "دفء الشتاء"، وإقامة معرض ملابس بأسعار مخفضة، وفك كرب عدد من الغارمات.
 
وتهتم "ستر وعافية" بالتمكين الاقتصادي وتمويل المشروعات متناهية الصغر، ومساعدة وتنمية صغار الفلاحين من خلال مبادرة "ازرع"، حيث تم استهداف 320 ألف مواطن في 16 قافلة في آخر 3 شهور في 2022، بالإضافة إلى إعادة الاحتفال بالمواسم الدينية، وتم استهداف 25 مليون مواطن؛ أى 5 ملايين أسرة.
 
يذكر أنه خلال مجهود استمر قرابة العام، أطلق التحالف عديدًا من المبادرات؛ لتقديم الدعم للفئات الأكثر استحقاقًا، فقد تعددت الجهود لتشمل الدعم النقدي والدعم الغذائي والإمداد بالمستلزمات الدراسية، وكان من بين القوافل التي نظمها التحالف قوافل "ستر وعافية" التي جاءت تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بدعم الفئات الأولى بالرعاية والأكثر استحقاقًا، وتماشيًا مع خطة الحماية الاجتماعية للتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي لدعم الأسر الأكثر احتياجًا بجميع المحافظات لتخفيف حدة الآثار السلبية للأزمة الاقتصادية العالمية، والمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في جميع المجالات بما يتماشى مع رؤية مصر 2030، خاصة أن عام 2022 كان عام المجتمع المدنى.




مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة